التخطي إلى المحتوى

أشادت الصحف الإسبانية الصادرة صباح اليوم الأحد، بالانتصار الذي حققه برشلونة على إشبيلية وتسجيله لهدفين مقابل هدف واحد، والذي استطاع النجم باكوس ألكاسير بهذا اللقاء أن يسجل هدفي المباراة للبرسا، وأيضًا أهتمت بمباراة الفريق الملكي ولاس بالماس اليوم مساءًا، ضمن الجولة الحادية عشر من الدوري الإسباني.

كما سلطت صحيفة “ماركا” المقربة من النادي الملكي، ضوئها بصفحتها الأولى، على مباراة ريال مدريد ولاس بالماس فعنونت بـ”لا مجال للأخطاء”، كما وضحت تصريحات مدرب الفريق الملكي “زيدان” بالمؤتمر الصحفي والتي قال بها أن الفريق يجب أن يبدي رغبته بالفوز أكثر من ذلك، وأنه متأكدًا من عودة الفريق لتحقيق لأفضل النتائج.

كما أشارت الصحيفة لاستعادة أتلتيكو مدريد، ذاكرته من الانتصارات بعد فوزه على ديبورتيفو لاكورونيا، بتسجيل توماس بارتي لهدف بالدقيقة الأخيرة من المباراة، وجاء بعنوان صحيفة “آس” مقتبسًا من تصريحات مدرب الفريق الملكي، فقالت: “لسنا نشعر بأزمة، ولا يجب علينا أن نكون كالمجانين”، كما تابعت نفس الصحيفة  انتصار اتلتيكو مدريد، فقالت: “توماس أنقذ أتلتيكو”، وعرضت جميع النتائج للمباريات التي أقيمت بالأمس.

أما عن الصحف الكتالونية، فكتبت صحيفة “موندو ديبورتيفو” عنوانًا بغلافها، وقالت فيه: “بجعبة باكو” للإشارة لان اللاعب باكو ألكاسير استطاع أن يحسم نقاط المباراة الثلاثة لصالح البرسا وذلك بفضل تسجيله لهدفين، كما اهتمت باحتفال ميسي بمباراته رقمة ستمائة مع البرسا أمام إشبيلية، وأشارت على فالنسيا وانتصاره على ليجانيس بتسجيله لثلاثة أهداف نظيفة.

وبغلاف صحيفة “سبورت” فكتبت عنوان: “بمهرجان ألكاسير”، وتابعت أن البرسا زودت من الضغوطات على الفريق الملكي بعد أن وسع الفروق بينهما إلى إحدى عشر نقطة، وعلى جانب أخر فعلقت الصحيفة على مباراة الفريق الملكي ولاس بالماس وقالت: “زيدان يجهز للثورة”، وأوضحت الصحيفة لاستمرار ملاحقة فالنسيا للبرسا وذلك بعد الانتصار على ليجانيس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *