التخطي إلى المحتوى

يتمنى الفريق الملكي ريال مدريد أن يستطيع فريق نادي إشبيلية الخروج بأفضل نتيجة ممكنة من لقاءه القادم بفريق البرسا، وذلك يوم السبت القادم الموافق 4 نوفمبر، لأن بفوز إشبيلية بهذه المباراة بأفضل نتيجة ستمنحه فرصة للمنافسة على لقب الدوري الإسباني.

وبالجدير ذكره أن النادي الملكي “حامل اللقب”، يقبع بالمركز الـ3 بالدوري الإسباني، ويفرقه عن النادي الكتالوني المتصدر والذي لم يُهزم حتى الأن في هذا الموسم، بثمانِ نقاط، وسيستضيف ريال مدريد فريق نادي لاس بالماس، وذلك يوم الأحد القادم على ملعب سانتياجو برنابيو.

وقد تعرض الريال للخسارة بملعب ويمبلي أمس الأربعاء، بمواجهته بفريق توتنهام الإنجليزي، وانتهت المباراة بثلاث أهداف مقابل هدف، والتي كانت ضمن مباريات دوري الأبطال، وتعرض أيضًا قبلها بأربعة أيام للخسارة بمواجهته لفريق نادي جيرونا، والتي انتهت بفوز الأخير بهدفين مقابل هدف، وكانت هذه المباراة ضمن مباريات الدوري الإسباني.

وقال مدرب الريال زين الدين زيدان في تصريحاته، “علينا أن نركز على جانب الخبرة لدينا، فنمتلك أبطالًا بجميع خطواتنا، فعلينا أن نقوم بتصحيح المسار المتبع حاليًا”، كما أضاف قائلًا، “لسنا نشعر بالسعادة بخسارتنا مرتين متتاليتين، فيسود في هذا الوقت الشعور السلبي، فإنها من اللحظات السيئة، لكن علينا أن نتقبل هذا الوضع، وأن نرفع رؤوسنا، فلازال هناك العديد من المباريات وباستطاعتنا أن نصحح مسارنا”.

اللقاء الذي سيجمع بين الريال ولاس بالماس يوم الأحد المقبل، سيكون من أفضل الفرص التي يجب أن يستغلها الفريق الملكي ليصحح مسيرته، فيحتل لاس بالماس المركز الثامن عشر بعد تعرضه لستة هزائم متتابعة، ودخل في شباكه ثمانِ عشر هدفًا، في حين تسجيله لثلاث أهداف فقط، وسيسهل الطريق أمام الفريق الملكي أكثر إذا لم يستطع ميسي ولويس سواريز أن يسجلوا أهدافًا للبرسا في شباك إشبيلية يوم السبت القادم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *