التخطي إلى المحتوى

أعلن نادي الزمالك اليوم الأثنين 13 نوفمبر 2017، أن لجنة الانضباط بالفيفا “الاتحاد الدولي لكرة القدم قد اعطت إدارة النادي مهلة إضافية لمدة شهرين لحل المشكلة المالية للاعب الزمالك سابقاً “ريكاردو ألفيس” البرازيلي، قبل أن تتخذ إجراءاتها التأديبية بحق اللاعب، والتي قد تصل لخصم ستة نقاط من رصيد النادي من الدوري.

وذكرت بعض التقارير الصحفية أن فريق الزمالك مهدد بخصم ستة نقاط من رصيده بالدوري إذا لم يقوم بسداد مستحقات اللاعب البرازيلي، الذي خاض بالنادي مباريات عديدة أثناء موسم 2008-2009، وتقدر هذه المستحقات نحو 500 ألف دولار.

وقالت إدارة النادي عبر موقعها الرسمي على الانترنت أن في الأوقات العادية تمهل لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي لكرة القدم أطراف النزاع ملهة 30 يوم فقط لحل الأزمة، ولكن في ظل الظروف الإدارية الصعبة للنادي، وذلك بعد حجز رئيس النادي السابق “ممدوح عباس” على أرصدة النادي بجميع البنوك، فمنحت اللجنة إدارة نادي الزمالك مدة ثلاثة شهور لحل هذه الأزمة ودفع مستحقات اللاعب البرازيلي ريكاردو، إلى جانب ذلك حل أزمة أجوجو.

وقالت إدارة النادي أيضًا أنه سوف تقوم مجلس إدارة النادي بدعوة اللاعب ريكاردو أو وكيل أعماله ليحضر إلى القاهرة ليتم حل هذه الأزمة وسداد كافة مستحقاته من خلال فتح حساب خاص باللاعب ليتم تحويل مستحقاته عليه، وقالت أن المهلة التي حددوها لا تبدء إلا باستلام إدارة النادي للقرار رسميًا، وفي حال عدم حل الأزمة بعد 90 يوم، سيتعرض النادي لقرارات تأديبية من الاتحاد الدولي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *