التخطي إلى المحتوى

يبدو أن الموسم القادم سيشهد صراعات كبيرة بين المانيو وباريس سان جيرمان على خطف صفقة خارج الخطوط، فقالت صحيفة “إكسبريس” البريطانية الصادرة اليوم الأحد 12 نوفمبر، أن باريس سان جيرمان ومانشستر يونايتد، سيبدأ بينهما تنافس كبير للظفر بخدمات مدرب توتنهام، ماوريسيو بوكيتينو الأرجنتيني.

كما تابعت الصحيفة وقالت أن باريس سان جيرمان قد أعطى مدرب الفريق، أوناي إيمري، فرصة حتى نهاية الموسم الحالي، كي يتم تقييم الفريق الباريسي تحت قيادته، على أن يستطيع الوصول للنصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، على أقل تقدير.

وأبرزت الصحيفة “المدرب الإسباني يرى أن ادارة فريق باريس سان جيرمان ستنهى تعاقدها معه مع نهاية الموسم الجاري، حتى ولو حقق لهم العديد من البطولات، وبرر ذلك بأن علاقته بجناح الفريق “البرازيلي نيما ردا سيلفا” غير مستقرة.

وأشارت الصحيفة إلى أن إدارة الفريق الباريسي تدرس التعاقد مع بوكيتينو بعد الاستغناء عن إيمري، خصوصًا وأن مدرب توتنهام الإنجليزي سبق ولعب لجانب الفريق الفرنسي لمدة موسمين، وحمل شارة قيادة الفريق، كما أكدت الصحيفة أن مدرب مانشستر يونايتد، جوزيه مورينيو البرتغالي، قد يرحل عن الفريق الإنجليزي بنهاية الموسم الحالي، ولذلك فوضعوا بإدارة المانيو هذا المدرب الأرجنتيني، ضمن الأسماء المرشحة لخلافة مورينيو.

وأشارت بعض التقارير الصحفية من قبل إلى أن الفريق الملكي يرغب في أن يتعاقد مع المدرب الأرجنتيني بوكيتيو ليحل محل المدرب الحالي “زين الدين زيدان”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *