التخطي إلى المحتوى

في ظل الخلافات الكثيرة التي دارت بين المدرب أوناي إيمري مدرب فريق باريس سان جيرمان، وبين نجم الفريق نيمار دا سيلفا المنضم حديثًا إلى قلعة البارسيين، ذكرت تقارير صحفية فرنسة أن أوناي إيمري ينوي التخلي عن المدافع وقائد الفريق تياجو سيلفا، وذلك لإمكانية وجود حل لمشكلة قانون اللعب المالي النظيف بعد شراء نيمار ومبابي بأكثر من 400 مليون يورو.

ولعل الأمر الحقيقي حول رغبة المدرب في رحيل اللاعب هو إمكانية السيطرة على نيمار دا سيلفا، إذ يعد تياجو سيلفا الصديق المقرب لنيمار ويريد إيمري الفصل بين اللاعبين ليتمكن من السيطرة على جميع عناصر الفريق بشكل جيد، وذلك بسبب التدلل الكبير الذي حظى به نيمار دا سيلفا من إدارة الفريق الباريسي منذ مجيئه من برشلونة، الأمر الذي أحدث بالفعل تمييز بين لاعبي الفريق خلال هذا الموسم.

وينوى إيمري التخلص من سيلفا بشكل تدريجي فقد استبعده من تشكيلة الفريق الأساسية هذا الموسم، بمشاركة الثنائي ماركينيوس والشاب الصاعد كيمبيمبي، إلا أن سيلفا قد أدلى بتصريحات لصحيفة ” ليكيب ” الفرنسية يؤكد من خلالها عن استعداده للدخول في المنافسة مع ثنائي الدفاع لحجز مكان أساسي في الفريق خلال هذا الموسم.

ويبقى السؤال المطروح، هل يتمكن أوناي إيمري من تجديد عقدة مع الفريق البارسي ؟! بل وإطاحته بأحد العناصر الأساسية في الفريق ؟.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *