التخطي إلى المحتوى

يستعد المنتخب الإيفواري للمواجهة المصيرية أمام المنتخب المغربي وذلك في الجولة الأخيرة من تصفيات المونديال العالمي 2018 في روسيا.

وذكرت عدة تقارير صحفية إيفوارية أن المُدرب مارك فيلموتس البلجيكي الجنسية قرر استدعاء يايا تورية لاعب وسط مانشستر سيتي صاحب الـ 34 سنة، وكذلك دروجبا صاحب 39 سنة والمحترف بالدوري الأمريكي، وذلك حيث يستطيعان استغلال خبراتهما الكبيرة الهائلة والعمل على اثارة وتحفيز اللاعبين قبل الموقعة الصعبة.

وقد اشترك اللاعبان في جلسة للصُلح عُقدت في باريس العاصمة الفرنسية ضمت مجموعة من لاعبي منتخب كوت ديفوار وذلك لإزالة الخلافات التي كانت قد لحقت بالفريق في الفترة الماضية.

وأكد يايا توريه ودروجبا رغبتهما في إزالة الخلافات والعمل على تعبئة وتحفيز اللاعبين نفسيًا استعدادًا لخوض اللقاء المُرتقب مع المغرب.

ويحتل منتخب كوت ديفوار المركز الثاني في المجموعة الثالثة في تصفيات إفريقيا المؤهلة لكأس العالم 2018 في روسيا، برصيد 8 نقاط حيثُ استطاع الفوز في لقاءين والتعادل في مثلهما والهزيمة في مباراة واحدة، في حين تعتلي المغرب صدارة المجموعة برصيد 9 نقاط من فوزين وثلاث تعادُلات، وتحتاج المغرب إلى التعادل فقط في هذا اللقاء للحصول على بطاقة التأهل في حين تحتاج كوت ديفوار إلى الفوز على ملعب المنتخب المغربي للظفر بالبطاقة المؤهلة للمونديال العالمي لعام 2018 المقام في روسيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *